الكتب

الأحَد , ١٠ جمادي الثاني , ١٤٤٢

شجرة الأسرة

| | | : 1171 | : 1436/7/2 |

السيد محمد تقي ابن السيد رضا ابن السيد بحر العلوم
(1219 - 1289)

ولد في النجف الأشرف، ودرج في بيت علم وسيادة وأدب وفضل ودرس العلم والأدب علي مدرسة والده "الرضا" وغيره من مبرزي عصره في الفضل، حتي انتهت اليه الزعامة الدينية والاجتماعية – بعد أبيه – فأخذ يتصدي لإعالة الفقراء والمعوزين. وحل المشاكل الاجتماعية والدينية فلقد ترأس جماعة العلماء – حينئذ – لحل مشكلة التجنيد الإجباري، فاقترح علي السلطة الحاكمة – يومئذ – الإقراع في العدد المطلوب، فكان يدفع للدولة عمن ظهرت القرعة باسمه – من عامة الناس – البدل المالي الضخم وذلك عبء ثقيل لا ينهض به إلا امثاله من الذين يتحسسون مشاكل المجتمع بعواطفهم الانسانية العامة.

قال سيدنا الصدر – رحمه الله – نقلاً عن يتيمة ابن عمه السيد محمد علي العاملي - : ". . . السيد السند، والكهف المعتمد، الحاوي شمائل جده ومن بلغ الغاية من الورع والفضل بجده، ولقد حاز ماحاز أبوه وزيادة ونال في النشأتين السعادة، فهو ايضاً جليل في الأنظار، مواظب علي الطاعات في الليل والنهار، رئيس في بني الأعصار، ما علي يده يد من جميع ملوك الأبد، وكل من في العلم قد اجتهد. . .".

وقال أخوه الحجة السيد علي بحر العلوم – في اخر المجلد الأول من البرهان - : ". . . كان لي ظهراً ظهيراً، وكهفاً منيعاً، بل كان جل أهل الحمي في كنفه امنين، وفي ظله راقدين لجلالة قدره، وعظم شأنه ونفوذ أمره. . .".

ولقد مدحه عامة الشعراء كأخيه الحجة "الحسين" بحر العلوم والشيخ موسي شريف العاملي والشيخ حسين ابن الشيخ أحمد الدجيلي والشيخ محمد النقاش، والشيخ موسي "الأصفر" الحائري، والشيخ أحمد قفطان، والسيد جعفر الحلي، وغيرهم.

توفي – قدس سره – في كربلا 21 رمضان سنة 1289 فنقل جثمانه المطهر الي النجف الأشرف محمولاً علي الأعناق والرؤوس، واستقبله أهالي النجف الأشرف – علي بكرة أبيهم – بالمواكب واللطم علي الصدور فكان يوم وفاته من أيام التاريخ المشهورة، ودفن في (مقبرة الأسرة) وأقيمت له الفواتح العديدة في مختلف أنحاء العراق من مختلف الطبقات.

ورثاه عامة الشعراء، كابن اخيه السيد ابراهيم الطباطبائي، والسيد احمد القزويني، والسيد حيدر الحلي، والشيخ احمد قفطان، والسيد محمد الهندي، والسيد راضي القزويني البغدادي، وغيرهم كثير.

من مؤلفاته: قواعد الأصول، قال شيخنا الحجة الطهراني – أيده الله – في (أعلام الشيعة 2 / 218): ". . . رأيت من اثاره: قواعد الأصول بخطه الشريف، فرغ منه يوم الغدير 1245، يوجد في مكتبة الميرزا محمد الطهراني العسكري" ويوجد ايضاً عند بعض احفاده الكرام.

خلف – رحمه الله – من زوجته بنت الحجة السيد مير علي الطباطبائي – الحائري صاحب الرياض - : اسليد حسن، والسيد علي نقي، والسيد محمد صاحب البلغة: وبنتين هما: زوجة السيد هاشم ابن السيد علي بحر العلوم – صاحب البرهان – وزوجة الحجة السيد ميرزا أبي القاسم الطباطبائي ال صاحب الرياض – ومن زوجته الأخري بنت العلامة السيد مطر العلاق النجفي - : السيد حسين، وبنتين أخريين هما: زوجة السيد حسن ابن السيد ابراهيم بحر العلوم الطباطبائي – والدة كل من الحجتين: السيد محمد صادق، والسيد محمد تقي بحر العلوم – وزوجة السيد حسين ابن السيد علي بحر العلوم – صاحب البرهان -.